الحريف نيوز

الحريف نيوز : أخبار طازه ولعة نار

بعد انتشاره "على فيس بوك".. الأمن يكشف ملابسات فيديو تبادل لإطلاق النار في سوهاج
حوادث

بعد انتشاره “على فيس بوك”.. الأمن يكشف ملابسات فيديو تبادل لإطلاق النار في سوهاج

[ad_1]


04:16 م


الجمعة 03 سبتمبر 2021

كتب- علاء عمران:

كشفت أجهزة الأمن بوزارة الداخلية ملابسات ما تم تداوله على إحدى صفحات موقع التواصل الاجتماعي “فيس بوك” من مقطع فيديو يتضمن قيام عدد من الأشخاص بإطلاق أعيرة نارية بدائر مركز شرطة البلينا بمديرية أمن سوهاج.

وبالفحص تبين أن مقطع الفيديو خاص بواقعة مشاجرة سابقة خلال شهر يوليو الماضي، حيث نشبت بين طرف أول 3 أشخاص “اثنين منهم مصابان بطلقات نارية”)، طرف ثان (4 أشخاص “أحدهم مصاب بطلق ناري”) تعدى خلالها كلا الطرفين على الآخر بالضرب وإطلاق الأعيرة النارية، مما أسفر عن الإصابات المنوه عنها.

وتمكنت الأجهزة الأمنية بمديرية أمن سوهاج من ضبط طرفي المشاجرة وبحوزتهم (2 بندقية آلية)، كما نتج عن المشاجرة إصابة (طفلة “تنتمى للطرف الأول”) بجروح، وبمواجهة الطرفين تبادلا الاتهامات فيما بينهما وتعدى كل منهما على الآخر وإحداث الإصابات المنوه عنها بسبب خلافات الجيرة

[ad_2]
بعد انتشاره “على فيس بوك”.. الأمن يكشف ملابسات فيديو تبادل لإطلاق النار في سوهاج
[ad_1]


04:16 م


الجمعة 03 سبتمبر 2021

كتب- علاء عمران:

كشفت أجهزة الأمن بوزارة الداخلية ملابسات ما تم تداوله على إحدى صفحات موقع التواصل الاجتماعي “فيس بوك” من مقطع فيديو يتضمن قيام عدد من الأشخاص بإطلاق أعيرة نارية بدائر مركز شرطة البلينا بمديرية أمن سوهاج.

وبالفحص تبين أن مقطع الفيديو خاص بواقعة مشاجرة سابقة خلال شهر يوليو الماضي، حيث نشبت بين طرف أول 3 أشخاص “اثنين منهم مصابان بطلقات نارية”)، طرف ثان (4 أشخاص “أحدهم مصاب بطلق ناري”) تعدى خلالها كلا الطرفين على الآخر بالضرب وإطلاق الأعيرة النارية، مما أسفر عن الإصابات المنوه عنها.

وتمكنت الأجهزة الأمنية بمديرية أمن سوهاج من ضبط طرفي المشاجرة وبحوزتهم (2 بندقية آلية)، كما نتج عن المشاجرة إصابة (طفلة “تنتمى للطرف الأول”) بجروح، وبمواجهة الطرفين تبادلا الاتهامات فيما بينهما وتعدى كل منهما على الآخر وإحداث الإصابات المنوه عنها بسبب خلافات الجيرة

[ad_2]
بعد انتشاره “على فيس بوك”.. الأمن يكشف ملابسات فيديو تبادل لإطلاق النار في سوهاج
[ad_1]

اترك ردا

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *