الحريف نيوز

الحريف نيوز : أخبار طازه ولعة نار

أخبار حوادث

شاهد بالفيديو انقلاب قطار طوخ وسقوط العديد من الضحايا

 

قالت وزارة الصحة المصرية إن 11 شخصا قد توفوا وأصيب 98 آخرون، اليوم الأحد، في حادث قطار بمحافظة القليوبية شمالي القاهرة.

وأضافت الوزارة أنه تم الدفع بـ 58 سيارة إسعاف لنقل المصابين إلى مستشفيات بنها التعليمي، وقليوب التخصصي، وبنها الجامعي (حكوميين) بالمحافظة.

وكان قطار (القاهرة – المنصورة) قد خرج عن القضبان، ظهر اليوم، بمنطقة سندنهور في محافظة القليوبية.

وأوضحت هيئة السكك الحديدية أنه “أثناء مرور قطار ٩٤٩/ ٣٢٠٩ سياحي المتجه من القاهرة إلى المنصورة وفي تمام الساعة ١٣:٥٤ سقطت عدد ٤ عربات من القطار بمدخل محطة سندنهور وجاري الوقوف على أسباب الحادث”

وقالت وسائل إعلام مصرية إن “قطارا خرج عن القضبان قرب مدينة طوخ بمحافظة القليوبية (شمال القاهرة) ما أسفر عن مصرع 16 شخصا وجرح أكثر من 100 آخرين”.

ونقلت صحيفة “المصري اليوم” عن مصادر أمنية وطبية (لم تسمها) قولها إن “الحادث أسفر عن سقوط 8 قتلى وفق حصر مبدئي”.

وأوردت صحيفة “أخبار اليوم” عن محافظ القليوبية عبد الحميد الهجان قوله إن “الحادث أسفر عن وقوع 109 مصابين”.

ووصل وزير النقل المصري إلى مقر الحادث وسط حراسة أمنية مشددة في ظل المطالبات باستقالته جراء تكرار حوادث القطارات.

وطلب الرئيس المصري عبد الفتاح السياسي من فرق الهندسة في الجيش المصري التحقيق في هذا الحادث الجديد.

وقال مصدر أمني إن سائق القطار ومسؤولين آخرين في السكك الحديد أوقفوا على ذمة التحقيق.

وتشهد مصر بصورة متكررة حوادث قطارات ومرور مأسوية بسبب فوضى تعم الطرقات، أو العربات القديمة وحال الطرقات والسكك الحديد التي لا تخضع لصيانة جيدة ولمراقبة كافية.

وعادة ما تنسب حوادث القطارات لمشاكل تتعلق بالبنى التحتية والصيانة.

وكان وزير النقل المصري كامل الوزير أشار إلى “الخطأ البشري” باعتباره من “أسباب وقوع مثل هذه الحوادث”، مؤكدا اكتمال منظومة التشغيل الآلي للسكك الحديد في عام 2024.

وتعهد السيسي بمعاقبة المسؤولين عن حوادث القطار هذه.

وكان ناشطون على وسائل التواصل الاجتماعي قد تداولوا تسجيلا مصورا قالوا إنه لحادث انقلاب قطار بين طوخ وبنها بمحافظة القليوبية.

وكانت محافظة القليوبية قد ذكرت في بيان إن 103 أشخاص قد اصيبوا في الحادث. ولم يشر بيان المحافظة إلى حدوث وفيات.

وهذا الحادث هو الثاني من نوعه خلال أقل من شهر في مصر، إذ شهدت محافظة سوهاج (جنوب) في 26 مارس/آذار الماضي، تصادم قطاري ركاب، ما أسفر عن سقوط 19 قتيلا وعشرات الجرحى، وفق إحصائية رسمية.

قرض لإصلاح الهيئة

وفي مطلع فبراير/شباط الماضي، أعلن بنك التنمية الأفريقي منح مصر قرض بقيمة 145 مليون يورو “لتمويل وتحسين سلامة وأداء نظام السكك الحديد في البلاد في إطار مشروع وطني لتحديثها”.

وأضاف “من المتوقع أن يستفيد أصحاب الدخول المنخفضة، والذين يشكلون حوالي 40% من جملة السكان (100 مليون نسمة)، من تحسينات (السكك الحديدية) حيث يعتمدون على القطارات كوسيلة نقل ميسورة التكلفة”.

وأكثر الحوادث حصدا للأرواح في مصر وقع في العام 2002 عندما لقي 361 شخصا حتفهم بعدما اندلعت النيران في قطار مزدحم في جنوب العاصمة.

وفي فبراير/شباط 2019 اصطدم قطار بجدار في محطة رمسيس في القاهرة ما أدى إلى انفجار وحريق  قضى فيهما نحو 20 شخصا.

وشهدت مصر خلال السنوات القليلة الماضية تسارع في معدلات حوادث القطارات، كما تعد حوادث الطرق فيها واحدة من أعلى النسب عالميا

اترك ردا

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *